مشكلة آثار حب الشباب :
يمثل حب الشباب مشكلة جلدية شائعةً جدا، غالبا ما تظهر في مرحلة المراهقة. عادة ما تكون الإصابة بحب الشباب خفيفة، لكن قد تتطلب في بعض الحالات علاجا مكثفا وملزما. غير أن الانزعاج الرئيسي في هذه الحالة هو الجانب غير الجذاب الذي يمكن أن تسببه آثار حب الشباب خلال فترة مضطربة من العمر قبل بلوغ سن الرشد.
غالبا جدا، يكون التخلص من البثور والندوب التي يتركها حب الشباب صعبا خاصة حين تؤثر الندبات و وغيرها من آثار حب الشباب سلبا على الصحة النفسية والعاطفية للشخص. ماهي أهم الطرق للتخلص من البثور والندوب العنيدة التي يمكن أن يتركها حب الشباب ؟ و ما هي أبرز العلاجات الفعالة ؟
يصيب حب الشباب 80 ٪ من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و 30 سنة. ويتجلى هذا المرض من خلال خلل في عمل الغدد الدهنية (التي تنتج الزهم ) ، و ظهور عدة أضرار مثل الرؤوس السوداء والبثور المتعفنة… وفي حالات الاصابات الحادة، يمكن أن تكون العقيدات سببا لظهور بعض العيوب المصحوبة بإحساس بالألم . في معظم الأحيان، تظهر حبوب الشباب على الوجه، لكن يمكن أن تظهرأيضا على الظهر والصدر و الكتفين والرقبة.

ماهي أهم أسباب ظهور ندبات حب الشباب :
منطقيا، تهدف مختلف علاجات حب الشباب إلى مكافحة انتشار البكتيريا المرتبطة بهذا المرض ، و تتمثل فعاليتها في القضاء على الالتهاب و البثور. قبل النظر في نوعية العلاج لإزالة آثار حب الشباب، يجب التأكد من أمرين. أولا، يجب معرفة مختلف أنواع الندوب التي خلفها حب الشباب، وثانيا، يجب التأكد من عدم وجود حبوب جديدة “ناشطة”.
اعتمادا على نوع ندبات حب الشباب التي يعاني منها المريض، يمكن اللجوء إلى علاجات مختلفة. في بعض الحالات، من الضروري الاعتماد على مزيج من العلاجات المختلفة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أنواع مختلفة من ندوب حب الشباب. ومع ذلك ، فمن الممكن أيضا استعمال علاج من نوع واحد لأنواع مختلفة من ندبات حب الشباب.
يمكن أن يعود ظهور ندبات حب الشباب إلى تراكم بعض الأنسجة أو فقدان أنسجة البشرة. في أغلب الأحيان، تظهر الندوب الأكثر شيوعا نتيجة فقدان الأنسجة. و يطلق على هذه الأنواع من الندوب: الندوب الضخامية. يتمثل السبب الرئيسي في ظهور هذه الندوب في تراكم الكولاجين في الجلد أثناء تشكله. الندوب التي تعود إلى فقدان أنسجة الجلد هي التي تسبب الضرر الأكثر بسبب تأثيرها العميق على الجلد ، مما يزيد من عمق الضرر و جعل العلاج أكثر صعوبة. ومن المعروف أن هذه الندبات غالبا ما تظهر في شكل وعاء مقعر، و يكون محيطها متكونا من الجلدة الليفية.

ما هي أبرز العلاجات الفعالة ؟
والآن بعد التعرف على مختلف أنواع الندوب التي يمكن أن تظهر جراء حب الشباب ، من الضروري الإطلاع على مختلف العلاجات المتوفرة :
– المداواة بالليزر : تمثل هذه التقنية العلاج الأكثر شعبية لمداواة ندبات حب الشباب و ذلك بفضل نجاح النتائج التي يحققها ، على الرغم من أنه علاج مكلف نسبيا. و من الواضح جدا أن تكنولوجيا الليزر مازالت تعرف تحسنا و تطورا كبيرا مع مرور الوقت.
– تقنية الكشط الجلدي: تمثل هذه التقنية طريقة أخرى تمكن من إزالة الطبقة العليا من الجلد. تسمح هذه التقنية بتجديد صحة الجلد وذلك بإزالة الجلد المتلف.
– حقن الكولاجين في ندبات حب الشباب: تمثل هذه التقنية علاجا بديلا آخر ممكنا، ولكن تأثير الحقن لا يدوم إلى الأبد. هذا يعني ضرورة الاستمرار في حقن الكولاجين ، ومن الواضح أنه ليس بالضرورة الحل الأسهل.
اليوم ، يتم تطوير تكنولوجيات عديدة تهدف لعلاج الندوب الناجمة عن حب الشباب . من الأفضل أن يناقش المريض كل هذه التقنيات مع طبيبه المباشر حتى يتعرف إلى فوائد كل تقنية و يجد العلاج المناسب لحالته ، مثل العلاج بالليزر وغيره من التقنيات الحديثة. لا يجب التردد في طلب نصيحة الطبيب الاختصاصي في الأمراض الجلدية الذي يمثل الشخص الأنسب للتعامل مع هذه الحالات المرضية.