ماذا يجب ان تفعلي بعد الخضوع لعملية تكبير الثدي؟
من المهم جدا أن تتبعي نصيحة الجراح بدقة شديدة بعد الجراحة.
اليكم بعض النصائح التي ينبغي اتباعها بعد الجراحة:
• استخدام المسكنات على النحو المطلوب و الموصى به
• يمكن إزالة الضمادات بعد بضعة أيام، وقد تحتاجين إلى ارتداء حمالة صدر جراحية حسب توجيهات الجراح
• ينبغي تجنب الاتصال الجسدي لمدة 2 – 3 أسابيع إذ يكون الثدي حساسا للغاية
• يقرر الجراح متى تبدأ ممارسة الأنشطة العادية
• ينبغي الاتصال بالجراح فورا إذا لاحظت أي علامات للعدوى أو نزيف أو زيادة مفاجئة في الألم
• ينبغي التأكد و الحفاظ على التفاصيل الكاملة الخاصة بمنزرعات الثدي : الصانع، و التقنية المستعملة، ورقم الدفعة.
• تجنب تدليك الثدي عكسا لما كان ينصح به من ضرورة التدليك لتجنب “التقلص الكبسولي”، ذلك أنه وفقا للتصاميم الحديثة لمنزرعات الثدي، لم يعد ضروريا القيام بالتدليك بعد العملية. بل أنه في بعض الحالات مثل تحول منزرعات الثدي في شكل “دمعة”، يمكن أن يتسبب التدليك في إبعاد المنزرعات عن موقعها المطلوب.

في أي حال لا يمكن القيام بعملية تكبير الثدي؟
هناك أسباب طبية مطلقة قليلة تمنع من الخضوع لإجراء عملية تكبير الثدي طالما تتمتع المرأة بحالة صحية عامة جيدة ولديها توقعات واقعية للنتائج. قد لا ينصح الجراح بالقيام بعملية تكبير الثدي في حال وجود مشاكل سابقة للشفاء بعد العلاجات الجراحية أو إذا كنت عرضة لجدرة (أحمر، غاضب، أثار) الندوب؛ في هذه الحالة، يحذر الجراح من إمكانية أن تكون الجروح بعد الجراحة واضحة جدا.

من يقوم بإجراء عملية تكبير الثدي؟
لا يمكن أن يقوم بإجراء عملية تكبير الصدر -زرع الثدي- سوى الأطباء المؤهلين و المدربين للقيام بهذه الجراحة.

ما هو متوسط التكلفة لجراحة تكبير الثدي؟
تتراوح التكلفة لإجراء عملية زرع الثدي بين 4500$ و 7500$ تقريبا.

ملخص النصائح حول جراحة تكبير الثدي:
تعتبر جراحة تكبير الثدي أو زرع الثدي من أنجح العمليات الجراحية التجميلية. مع ذلك، من الضروري التأكد من القيام بهذه العملية من قبل جراح مؤهل و ذو خبرة في تنفيذ هذا النوع من العمليات. من الضروري أيضا أن يكون لديك فكرة واقعية حول النتائج المتوقعة من العلاج و مدى رضاك عنها.
يمكن أن تكون زراعة الثدي مفيدة للنساء اللواتي يعانين من أضرار جسدية في صدورهن، و ايظا للنساء اللواتي يردن تغيير شكلهن وذلك من أجل شعور أفضل بالرضا عن مظهرهن.
يعتبر زرع الثدي إجراءا جراحيا يتطلب المهارة و توفر التقنيات الطبية فضلا عن الرعاية المناسبة بعد العملية. من الضروري جدا اتباع نصائح الجراح بدقة حتى يتحقق الشفاء التام للثديين، و في معظم الحالات، نجد المرضى سعداء بالنتائج!
مع ذلك ، من المهم أن نأخذ في الاعتبار الأدلة الحالية التي تظهر أن الثدي المزروع لا يدوم إلى الأبد، لذلك يجب الاستعداد لاحتمال الخضوع لعملية جراحية أخرى في المستقبل.